التنظير الجلدي هو فحص آفات الجلد بمنظار ابيلوميناسانس. يساعدنا في اتخاذ القرار لتشخيص الآفة حميدة أم خبيثة. في الجراحة التجميلية، إذا تم استخدام التنظير الجلدي قبل إزالة الشامات أو الأورام وفي حالة الشبهة العالية بكون الورم خبيث يتم إزالة هذا الورم بعد ترك هامش واسع من الحدود له. لا نفضل إزالة الورم بشكل موسع من حيث بقاء أثر للجرح وحساسية بعض المناطق لذلك إذا تم منذ البداية التمييز بين السليم والخبيث يكون جيد جيدا. بالطبع اصلا الشخص الذي يميز بين السليم والخبيث هو أخصائي علم الأمراض (باثالوج) لكن ليس له أي توجيهات للجراح لأنه يقوم بفحص الورم بعد الإستئصال.