البهاق هو مرض يتميز بتبييض الجلد. ويعرف ايضا بين الناس بأسم علا. على الرغم من عدم معرفة سبب المرض بالضبط يعتقد أن يكون مصدره المناعة الذاتية بسبب ظهور المناعة الذاتية و الأمراض الأخرى معا. في اغلب الأحيان يحدث مع اضطرابات الغدة الدرقية جنبا الى جنب.

في البهاق، يعلن الجهاز المناعي الحرب بالخطأ على الخلايا الملونة للجلد وبهذا يتم الإنخفاض في عدد الخلايا الملونة التي تسمى الخلايا الصباغية. يتم زيادة بيروكسيد الهيدروجين نتيجة الأكسدة في الجلد وهذا بدوره يؤدي الى تبييض اللون. يقوم أنزيم الكاتالاز بتدمير بيروكسيد الهيدروجين مما يؤدي هذا الى الشفاء من المرض. بناء على هذه الآلية يكون العلاج ناجحا من خلال ضوء الأشعة فوق البنفسجية ومن خلال الكريمات التي تحتوي على الكالسيوم وعلى الكاتالاز الزائفة.

الأشعة فوق البنفسجية هو الطول الموجي لأشعة الشمس. (320-400 نانو متر) UVA و (280-320 نانو متر) UVB هو فعال في علاج البهاق ولكن زيادة هذه الأشعة قد يؤدي الى تطور المرض. لهذا السبب يمنع التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة وفي نفس الوقت العلاج بالأشعة فوق البنفسجية هو مفيد.

لقد تم الإعلان عن نتائج ناجحة في السنوات الأخيرة من خلال وجود الليزر المهيج على طول موجة الأشعة فوق البنفسجية. ومن المقرر بدء مركزنا قريبا العلاج بالليزر المهيج.

على الرغم من أن الآلية الدقيقة غير معروفة حاليا يتم العلاج بواسطة الليفاميزول الذي تمت ملاحظته بالصدفة. ومحليا نستخدم المنشطات القوية و البيماكروليموس أو التاكروليموس.