Sاتباع نظام غذائي صحي ومتوازن مهم جدا في كل الأعمار. ومع ذلك، ينبغي التعامل بشكل منفصل مع تغذية الرياضي الذي يبذل أداء أكثر من الناس العاديين وخاصة جسديا. احتياجات الرياضي الذي يمارس رياضة كمال الأجسام اليومية من البروتين لربما تعادل اضعاف مايحتاجه البالغ في السن العادي من كمية البروتين اليومية. لذلك، ينبغي إجراء الإعدادات اللازمة لتحديد المواد الغذائية التي يحتاجها الرياضي وتحديد الكمية بشكل جيد.

صائح التغذية للرياضيين

البروتينات: قد يكون هناك حاجة لتناول مكملات البروتين وخاصة للذين يمارسون رياضة كمال الأجسام. فمن الممكن توفيره من الحليب المجفف.

البروتينات هي المكونات الأساسية التي تشكل لبنات الخلية والجسم. يتكون الشعر والأظافر الى حد كبير من البروتين. يستخدم البروتين لبناء وإصلاح أنسجة الجسم. ويستخدم ايضا لهرمونات الجسم والمواد الكيميائية الأخرى ولإنزيمات مختلفة. البروتينات هي ايضا من أهم لبنات العضلات والعظام والغضاريف.

الماء والملح: الماء، هو من بين أهم العناصر الغذائية في تغذية الرياضي. الماء تشارك في اعمال كثيرة مثل إزالة النفايات من الجسم واستقرار درجة حرارة الجسم وتعمل على هضم العناصر الغذائية. فمن المهم أن يكون في الجسم ما يكفي من المياه وخاصة خلال ممارسة الأنشطة البدنية.

الكربوهيدرات: هي كربوهيدرات الجليكوجين التي هي شكل من اشكال السكر المخزنة في العضلات وهي الوقود الرئيسي الذي يستخدم من قبل الجسم أثناء ممارسة الرياضة. بالإضافة الى تلبية الكربوهيدات احتياجات الجسم من الطاقة فهي تساعد الجسم على تحسين أداءه وعلى زيادة قوته الشاملة ومتانته.

إذا تم الحصول على الكربوهيدرات من الفواكه والخضروات الطازجة ومن منتجات المخابز الخام ستكون أكثر صحية للجسم.

المعادن: الرياضي الذي لا يتناول كمية كافية من المعادن قد يواجه الضعف في الأداء ومن مشاكل صحية خطيرة ايضا. أهم الأسباب في إصابات الرياضيين هي ناشئة من نقص في المغنيسيوم والبوتاسيوم.