الساد، هو فقدان العدسة الطبيعية (العدسة) التي تقع خلف بؤبؤ العين لشفافيتها وعدم الاتضاح في الرؤية لدرجة تضعف من حدة النظر. على الرغم من ظهور الساد في اغلب الأحيان في سن ما بعد الـ 60 فمن الممكن ظهوره ايضا عند جميع مستوى الأعمار اعتبارا من حديثي الولادة الى متوسطي العمر والى المسنين. لعدم امكانية معالجة الساد بالأدوية فالحل الوحيد هو العملية الجراحية. لا يمكن القضاء على الساد بواسطة الأدوية والعلاج الطبي وقطرات العيون والتمارين الرياضية أو النظارات. في العملية الجراحية يتم ازالة العدسة التي ضعفت أو فقدت شفافيتها ليتم توفير الرؤية الجيدة للمريض مرة أخرى.