انخفاض الرؤية في السنوات المبكرة قد يؤدي الى مشاكل كبيرة تعيق من نمو اطفالنا. والتأخيرات بشأن تحديد هذه الشكاوى ومعالجتها قد تخلق مشاكل في الرؤية لا يمكن تصحيحها في مراحل لاحقة من الحياة.

ينبغي فحص جميع الأطفال بعد الولادة من قبل طبيب العيون قبل الخروج من المستشفى. ومن ثم إجراء الفحص الشامل للعين في الشهر الـ 6 السادس وعند بلوغ السنة من العمر وحتى لو كان لا يوجد أي مشكلة للطفل ينبغي تكرار هذه الفحوصات في العام مرة 1 واحدة بشكل منتظم.

من أجل فحوصات العين للرضع والأطفال ليس هناك حاجة لأن يعرفوا الحروف الأبجدية. يتم تحديد هذه المشاكل من خلال فحص الانكسار باليد أو بالكمبيوتر واجراء اختبارات الحول وفحص الشبكية والرؤية ثلاثية الأبعاد. لا بد من استخدام القطرات التي تكبر بؤبؤ العين لجميع الأطفال أثناء الفحص. الحلول المبكرة من خلال الكشف المبكر عن المشاكل في سن مبكرة تجلب نتائج ناجحة.